المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخطار زيادة مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية على البشر


ريم يوسف
15-02-2015, 10:38 AM
أخطار زيادة مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية على البشر
بقلم المدرس المساعد لينا عبد الامير سلمان/ التدريسي في قسم علوم الحياة/ كلية العلوم / جامعة ديالى



أصبحت ظاهرة انتشار مقاومة أنواع متعددة من البكتيريا المعدية للإنسان ضد المضادات الحيوية أحد أهم المشكلات التي تقلق الأطباء والعاملين في مجال صحة الإنسان والحيوان في معظم دول العالم ، ومنها خاصة البلدان النامية التي لا تستطيع دفع أثمان أدوية المضادات الحديثة والغالية الثمن . وستؤدي هذه الظاهرة في المستقبل القريب الى أنتشار أوبئة العدوى بعدد من الميكروبات المعدية الخطيرة كالتي تسبب مرض السل والتهابات الدم والسحايا والتي كانت بالماضي القريب سهلة العلاج والسيطرة عليها ، وهذا بدوره سيؤدي الى زيادة نسبة الوفيات بين المرضى والاطفال بصورة خاصة.

وقد ذكر تقرير المنتدي الأقتصادي العالمي لعام 2013، أن ظاهرة مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية تعتبر أحد الأخطار الهامة التي ستواجه شعوب العالم خلال السنوات القادمة. وسيركز المقال التالي فقط على ظاهرة مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية ، هذا مع العلم بان أنواع الميكروبات المعدية الاخري للإنسان والحيوان، من فطريات وطفيليات وفيروسات، قد تطورت مقاومتها ايضا ضد كافة الأدوية التي تستعمل بعلاجها، ولكن ليس بنفس السرعة والمعدل الذي يشاهد بين أنواع البكتيريا المعدية التي تنتشر بين البشر والحيوانات والطيور في الوقت الحاضر.

زيادة فشل المعالجة والوفاة:عمليا أصبحت مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية خلال السنوات العشر الأخيرة، أحد أهم أسباب زيادة حالات فشل معالجة الالتهابات والأمراض البكتيرية بجميع أنواعها، ومنها خمج الدم، ومسببات الاسهالات ، والتهابات الجهاز التنفسي والبولي، ومرض السل الرئوي وغيرها، ما نتج عن هذه الظاهرة الخطيرة زيادة كبيرة في نسبة مضاعفات المرض، وزيادة أقامة المرضى والوفيات في المستشفيات. وكمثال يشير أحد التقارير في الولايات المتحدة لعام 2011، أن كل عام يموت ما يقارب من مائة الف مريض، نتيجة أصابتهم باحد الميكروبات المعدية، ويقدر أن 70% منهم يموتون فعليا بسبب مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية.

زيادة تكلفة علاج المريض:تبين العديد من الدراسات والأبحاث العلمية الموثقة والتي تنشر تباعا في المجلات الطبية العالمية،أن زيادة أنتشارسلالات البكتيريا المقاومة للعديد من المضادات داخل المستشفيات وخارجها تزيد كلفة علاج المرضى الى الضعف وأكثر، وهذه التكلفة الزائدة تقدر بعشرين بليون دولار سنويا في الولايات المتحدة الأمريكية لوحدها، حسب تقرير صادرعام 2011. وكمثال نشير أنه في الماضي القريب، وقبل عشرين عاما فقط، كانت تكلفة علاج المريض المصاب بالتهاب المجاري البولية العادي تتراوح ما ين 10-20 دولارا أمريكيا في معظم البلدان العربية، وحاليا قد تصل تكلفة العلاج الى الف دولار وأكثر، إذا أصيب هذا المريض بنوع من البكتيريا المقاومة للعديد من المضادات الحيوية، وقد لا يشفى المريض من الإصابة طوال حياته ويعاني من مضاعفات المرض.

للمتابعه اضغط هنا (http://sciences.uodiyala.edu.iq/PageViewer.aspx?id=242)