المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دعوة للمحاورة " احذر عدوك مرة واحذر صديقك الف مرة "


أم ذر
11-04-2012, 09:53 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

" احذر عدوك مرة واحذر صديقك الف مرة "
كما قالها الشاعر منصور فقيه .

الصداقة من اقوى العلـاقات الانسانية بـل والـإجتماعية .. فنوع الصديق يتفاوت بحسب الـأشخاص .. منهم من لـايفرق بينهم أحـــد إلـا الموت ( صداقة حقيقة ) .. ومنهم من تنتهي العلـاقة بينهم بمجرد قضاء الحاجة ( صداقة المصلحة ) .. ومنهم من لا تستمر إلـا وقت قصير فتنتهي ( صداقة متعبة ) .. ومنهم من يفرق بينهم جرح لم يبرى أبداً ( صداقة ربما تكون ظلم ) ..

فهناك صديق مهما حصل ومهما كان لا يمكن أن يفشي اسرارك لأحد .. ومنهم من يضحك بوجهك ويطعنك من وراك .. ومنهم من ينشر سرك في جميع أنحاء البلـاد ( ما يقدر يمسك لسانه )

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : << أحبب حبيبك هوناً ما عسى أن يكون بغيضك يوماً ما وأبغض بغيضك هوناً ما عسى أن يكون حبيبك يوماً ما >> سنن الترمذي.


وفي ذلك يقول ابن القيم رحمه الله الأصدقاء ثلاثة : أحدهم كالغذاء لا بد منه ، والثاني كالدواء تحتاج إليه في وقت دون وقت ، والثالث كالداء لا تحتاج إليه قط .
مـاذا تعني لك الصداقة ؟
هل هي أساس الحياة أم كل الحياة ؟
تؤمن بصداقة المصلحة ام لا تجد لها اي اعتبار ؟
وهل يستفزك هذا النوع ؟
موقف أثبت شهامة صديقك وموقف اثبت لك العكس ( ضروري تجيبوا على السؤال ) ؟
على اي اساس تختار صداقتك ؟
المجال مفتوح لكم دون التقيد بالـأسئلــــة !
أرائــــكم مهمة وبشدة !

بصراحة الحديث عن الصداقة يطول .. أتمنى منكم التفاعل القوي .. فالكثير بحاجة لـآرائكم يا جماعة .

أم يوسف 5
12-04-2012, 09:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

موضوع يخوف .. موضوع مرعب ..
الله لايفشلنا يارب مع صديقاتنا ..
راح تستغربي ياأم ذر لو قلت لك أني لاأملك أصدقاء كثر
لكن ماأرتاح إليه هو الأخوة في الله ..

في الصف الخامس كونت صداقة حقيقية مع واحدة فقط ظلت متصلة إلى أن تزوجت بعد تخرجها من الثانوي
بعدها استمرت تلك الصداقة بالسؤال هاتفيا فقط وما بين تواصل وانقطاع حتى يومي هذا ..
عجَّزْنا :D وشفنا مراحل تطور عمرنا .
من نط حبل ونشاط وحركة إلى آآآآآآآي يالله سترك وعونك باأرحم الراحمين ..

نجي للمرحلة الجامعية أيضا واحدة ( صديقة + أخت في الله ) وهي مي المدهون هي كملت الله يحفظها دراستها ماجستير ودكتوراة واشتغلت في الجامعة
أم يوسف أنتقلت لبيت الزوجية واندفنت :D :D والعلاقة مستمرة بالهاتف إلى الآن والزيارات نادرة
كبرنا وثقلنا .

دخلت المكتبة أأأأأأأأأأأأأأأأأأووووووووووووووووووو مرحلة ماقبل النهاية
صديقة واحدة + أخت أيضا لكن ماراح أقول ياتدفني ياأدفنها :D
وهذا الكلام يزعلها أعرف .. ماذا أعمل أحببتها تتحملني وخلاص .
رب يديمها .. والباقي غيبي علمه عند أرحم الراحمين صحيح مجازفة كوني اتعرفت
عليها معرفة نت لكن سبحان الله ممكن لوشافتني تهرب مني وتقول إيش هذه الورطة ياربي
ورطت نفسي !!
علشان كذا ماأقول تطلع مين خلوها سر أحسن :p < سر ياأم يوسف سر >

وبقية الأصدقاء أعبر معهم ويعبرون معي لكن بهدوء وبدون تصادم ..
حالي حال نفسي ولدي مبدا الباب اللي يجيك منه الريح سده واستريح ..
أسحب نفسي من غير مايزعلوا .
وتظل النوايا علمها عند الله

إن شاء الله أشبعت الموضوع ثرثرة .

نبهات
17-04-2012, 04:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


موضوع رائع عن علاقة سامية: الصداقة
بالنسبة لي :
الصداقة إحساس ، الصداقةعطاء ، الصداقة صدق ، الصداقة حب ، الصداقة وفاء وإخلاص
الصداقة قلب وعقل ، لا يحدها ولا ينهيها لا الزمن ولا بعد المسافات
الصداقة أولى العلاقات برأيي وأسبقها لأنها ضرورة في كلهم، ضرورة في الزواج : الزوج والزوجة أصدقاء قبل أي شئ: المفروض الزوج صديق زوجته والعكس قبل أن يكون لها أي شئ آخر == الأب وأولاده ==الأم وبناتها وأولادها == الأخ وأخته = الأستاذ وطلبته...الخ
ـ الصديق الصدوق لا نحذره بل هو من يحمينا ، هو من يعيننا هو من نجده ويجدنا في أحنك المواقف وأسعدها،هو من تجده قبل أن تطلبه ، هو من يفهمك ويحس بك قبل أن تتكلم..
ـ ليس كلامي بمثالي ، لأن ذلك هو مفهوم الصداقة عندي قولا وفعلا ومن يعرفني يشهد لي بذلك وألف حمد وشكر لله لأنها نعمة رائعة، عندي من أعز الأصدقاء ما أفخر وأعتز به ولن يفرقنا بإذنه تعالى لا زمان ولا مكان.

جزاك الله وربي يعطيك ألف عافية على هذا الموضوع الجميل.

جواد الخجول
18-04-2012, 12:05 AM
السلام عليكم
لا أقدر أن أحكم على قضية الصداقة في مثل هذه الظروف! خاصة ونحن ليست لنا ملكة، أو شيء يعيننا على اختيار صديق جيد بمعنى الكلمة.
أقل ما يمكن قوله بخصوص العلاقات الاجتماعية التي تربط بين الناس، من غير الزواج، هي علاقات ـ إن كنا أكثر تفاؤلاـ زمالة لا غير. زميل في الدراسة، زميل في العمل. أو حتى رفيق في الطريق أو السياحة ...
الصداقة بمعناها الحقيقي يندر أن نجدها، فهي قد تكون شيئا ما أقرب إلى صعوبة ايجاد زوج مثالي، تربطه علاقة مودة وتفاهم وحب واخلاص مع شريكه
لست أدري إن كنت من تيار المتشائمين، لكن هذا ما أراه في الحياة اليومية التي أعيشها مع الناس. وتوجد فئة من الناس تلزم حدود نفسها، وتأبى العثور على صديق مخلص حقيقي، ربما حتى لا يصتدم بخيانة ما، أو لأنه يعتبر الصداقة شيء لا وجود له
على العموم مهما قلنا في هذا الشأن؛ فالأمر لا يبشر بالخير أبدا والله أعلم
شكرا لك

أم ذر
08-05-2012, 11:03 PM
شكراً لتعليقاتكم بارك الله فيك
ولكن هناك من نحسبهم أصدقاء ونشاركهم في السراء والضراء وبعد زمن ليس بالقليل تراهم يطعنوك في الظهر وهم من يغرز السكين في قلبك !
هذا عن تجربة قد يقرأ كلماتي من أعنيه يوماً ما .

أم ذر
08-05-2012, 11:04 PM
دخلت المكتبة أأأأأأأأأأأأأأأأأأووووووووووووووووووو مرحلة ماقبل النهاية
صديقة واحدة + أخت أيضا لكن ماراح أقول ياتدفني ياأدفنها :d
وهذا الكلام يزعلها أعرف .. ماذا أعمل أحببتها تتحملني وخلاص .
رب يديمها .. والباقي غيبي علمه عند أرحم الراحمين صحيح مجازفة كوني اتعرفت
عليها معرفة نت لكن سبحان الله ممكن لوشافتني تهرب مني وتقول إيش هذه الورطة ياربي
ورطت نفسي !!
علشان كذا ماأقول تطلع مين خلوها سر أحسن :p < سر ياأم يوسف سر >



سرك في بييييييييييييييييير يا أم يوسف ولكن هذا السر مكشوف !!
:d:d:d:d:d:d:d:d:d:d:d:d:d:d:d

أم نوران
16-06-2012, 06:38 PM
جزاك الله خيرا خالتى أم ذر على الموضوع القيم
وأشكر أختى نبهات على كلامها الرائع والذى أوافقها عليه تماما

أم ذر
11-07-2012, 12:39 AM
جازاك وعافاك الله

قارئة فقط
18-02-2013, 04:17 PM
:b_bism:
انا كنت بأمن انه الصديق دايما يبقى مدى الحياه
ولكن اكتشفت انه كل الناس دايما بكونو بدورو ع مصالحهم الشخصيه ولحتى يوصلو للي بدهم اياه بتنكروا تحت قناع الصداقة ....

:eek::eek::eek::eek::eek::eek::eek: